Thursday, February 13, 2014

خواطر ساكنه ٥


تريد ان تبقى هناك
تتلذذ في تذوق تلك الكلمات التي تهز اعماقي
تهز اعماقي في ترددات خفيفة
ولكنها قوية
حازمة
واثقة
تعرف بانها صممت لتناسب كل وريد ستمر من خلاله .
لان مكانها لن يكون بين السطور
لان مكانها سيكون في مكان اخر
في قلبي.
وكما يبدو
فان هذه الكلمات باحتلالها
ستخترق حواسي بينما تستقر في موطنها الاخير
كالسهل الممتنع
لن اعرف الطريق التي ستسلكه في اختراقها لجسدي
حتى نصل الى مرساها الاخير.
الى ذلك الحين
ستبقى تلك الكلمات متعلثمة
حاجبة لقلمي بتمريرها على سطور دفاتري.
+++++++++++++++++++++